BrainStorm

يريد الله أن يخفف عنكم و خلق الإنسان ضعيفا

25- أسطورة ميزو

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

“من هذا؟
لقد جئت أخيرا يا فتى..مرحى..كنا ننتظرك
..اقترب ولا تخف يا صغيري

فلترتدي ردائك الأبيض و لتدخل عالمك الجديد
” و لتسلك الطريق الذي سلكه من قبلك لتصل…

مبهورا يقف الفتى و يردد

“إلى أين..؟”

فجأة يصطدم بوجهه دفتر مجلد ضخم …

يفتحه ليجد كلاما مكتوب بخط لا يقرأ …

” بص يا بني..بنك الدم ورا الجامع..الأشعة في الدور الثاني..تاخد التذكرة و توديها تسلمها هناك و ترجع تستلمها و تاخد معاد..معمل التحاليل في الأرضي..”

“هه؟ حضرتك مش فاهم… أنا الميزو..قصدي طبيب الامتياز الجديد..دكتور يعني مش الممرض”

يحدق النائب و الممرضة في وجهه للحظات ثم ينظران لبعضيهما في ذهول

فجأة ينفجر الاثنان في الضحك ..النائب و الممرضة ..يضرب النائب ركبته

” هعهعهعع..جامدة أوي يا مان دي..دكتور؟ ..يا أبويا”

ثم بصعوبة توقف النائب عن الضحك و قد اغرورقت عيناه بالدموع-من كثرة الضحك غالبا لا من النوستالجيا أو الحنين إلى الماضي- و أمسك بخد الميزو الجديد و شدها و قال في حنان أخوي :
” يا سلام عليك يا بني..بتفكرني بيا و أنا زغلول صغير قدك كدة..رجعتني 12 شهر لورا”

أما الممرضة فقالت:
” معلش يا بني أنت شكلك لسة جديد فهسامحك في الكلمة ديه..قال شغل ممرضة قال..سامع بيقول إيه يا دولا”

” معلش يا عفاف أصله لسة صغير و مخدوع بالبقين بتوع الثورة و المؤتمرات بتاعهم دا..
بكرة يكبر و يفهم

ثم ينظر النائب إليه في برود و يقول

” انت لسة واقف تعمل عندك إيه؟ يلا بسرعة فيه مشاوير تانية..”

****

مذكرات ميزو

اليوم الأول

يمكنك ان تعرف أنه اليوم الأول لاستلام اطباء الامتياز حينما ترى المئات من أصحاب البلاطي البيضاء يجوبون ردهات القصر العيني في حماسة حاملين ملفات و أكياس دم و صور أشعة ..

لكنهم للأسف مثل الحمار – معذرة – يحمل أسفارا ..فلا يدركون المغزى العظيم وراء مهمتهم السامية التي ..
يستطيع أي عامل مدرب ان يقوم باغلبها

لكنهم كما قال أحد الدكاترة أو المسئولين يتميزون بأنهم

” أكثر عددا و أقل تكلفة “

مرحبا بك في القصر العيني

****

لكننا ينبغي ألا نتجاهل مزايا الموقف..في الواقع يمكنك أن تخرج بفوائد عظيمة من هذا الكلام

التعامل مع الروتين المصري كل يوم تقريبا و أخطاء الموظفين و الأطباء التي تضيع الوقت و الملفات المرضى

السعي لطلب العلم..من كان يصدق ان يكون همك في يوم من الأيام و انت من أمضى عمره بين الكتب أن تطلب العلم بهذا الشغف..لو كان التعليم سهلا و ميسرا على طبق من الذهب لتغافلنا عنه..الان كلنا يسعى في استماته ليتعلم شيئا يفيده

الصبر..حتى في الأيام التي ليس لديك نوبتجيات بها لا بد ان تأتي في الثامنة و النصف صباحا لإمضاء الحضور.. و الثالثة ظهرا للإنصراف!!!! لا تسألني من فضلك ماذا ستفعل طوال هذه المدة..ألم تكن تتحدث عن حاجتك للتدريب؟ عليك أن تضحي قليلا بأيام راحتك

الزهد : مرتب طبيب الامتياز يساوي تقريبا 238 جنيها..و لانه أقل من راتب العمال بكثير فقد قامت ادارة الجامعة بحل هذه المشكلة بسهولة..فأطلقت عليه اسم ” مكافأة” …

يعني بوس إيدك يا بني و احمد ربك ..انهي كلية في البلد دي بتلمك من الشارع و القهاوي و تديك مكافأة كمان؟

” طب افرض عايز أتنازل عن المكافأة دي و أروح اتعلم في حتة تانية أو حتى أقعد في بيتنا؟”

يمكنك فعل هذا بالطبع..لكنك حينها ستتنازل عن شهادة اتمام الدراسة بكلية الطب ..

بلد شهادات صحيح

الحذر: شكة ابرة ممكن تجيبلك فيروس سي..الانترفيرون ثمنه اكثر من مائة ألف جنيه ..بدل العدوى عشرة جنيه..لا تأمين صحي لأطباء المتياز..انتهى

التعامل مع الممرضات و العمال: على الأخص الممرضات يجب ان تتعلم كيف تتعامل معهم لان الموضوع حساس جدا..قد ينزلك بك المزاح إلى فقدان الاحترام و رفع التكلف الزائد بين الطرفين..احفظ حدود الله بينك و بين الممرضة حتى لا تفقد نفسك و هيبتك

الحيلة : على الأخص في الأيام الأخيرة..بعد انتشار البلطجة بعد الثورة..و خصوصا في أقسام الاستقبال و الطواريء.. يقوم طبيب الامتياز المكلف بعمل الاسعافات الأولية و انعاش القلب لأحد البلطجية شحما و لحما ..و يتظاهر بمراقبة شاشة المونيتور بينما هو في الواقع قد يكون
يحدق في صورة انعكاس أهل البلطجي وراءه و قد لاحظ شيا لامعا في يد احدهم..عليه ان يفعل شيئا ما قبل أن يأتي أحد زملائه الأذكياء و..

” بتعمل إيه يا عم؟ ما الراجل مات و الجهاز بيصفر خلاص أهه…”

توييييييييييييييييييييييت
****

حسن انتهى المزاح الان ..وصلنا لنقطة الحسم

ضميرك

نعم قد يبدو الأمر مبالغا فيه لكنه الحقيقة..لست هنا لأذكرك بكل ما مضى لكنني هنا لأذكرك بأشياء ستضيع منك دون ان تنتبه..ستتغير لكنك لن ترى شخصا مختلفا في المراة..

ستتخذ كل هذه المشاكل ذرائع لتهمل واجبك الذي قد لا نراه انا ولا أنت ضروريا..ثم نهمل حتى بعض المهام البسيطة التي هي من صميم عملنا بدافع الكسل و التراخ .. و نهمل الدافع للتعلم بحجة اننا لا نملك الوقت..و نترك نوبتجياتنا الليلية بحجة ان هناك في القسم طبيب اخر تعس يمكنه ان يحل محلنا ل8 ساعات أخرى

حتما قد تفكر في مغادرة المستشفى للبحث عن عمل و انت تحتسي القهوة عند ماجزيلا أو أجزيلا لا يهم..قد تقوم إحداهن ..بالتغيب عن النوبتجية الليلية التي كانت قد اختارتها بكامل ارادتها لدواع أمنية و ان هناك طبيب ” تري جنتي” يمكنه أن يقوم بسد مكانها بشهامة

قد تتغير نظرتك للمرضى  ..الان أصبحوا عبئا …لا يكفون عن ادعاء المرض و جعل لياليك جحيما..كل ما تيجي تريح في نوبتجية الطواريء يجيلك واحد..هما ما بيحلالهمش ييجوا إلا دلوقتي؟..أنا مالي أنه راجل غبي ووقع من الدور التاسع ذنبي إيه أنا..اخرسي يا ولية سيبيني اشتغل هو انا اللي وقعته..ابنك و لا جوزك أنا مالي..أهه أريست الحمدلله..يلا ودوه التلاجة و روحي صوتي بره يا حاجة سيبيني أنام..أزعل ولا اتقهر ليه هو انا أمه ولا أنتي ؟ بعدين لو

زعلت على كل عيان يموت هنا هنتحر من الاكتئاب

قد يبدو هذا السيناريو مبالغا فيه لكن قد توسوس به نفسك بصوت لا يسمعه سواك..لا تجعل هذا يؤثر عليك من فضلك

إنها مرحلة عصيبة..أعتذر إذا كنت قد اخفتك لكنني أشعر ان بها مسئولية و ليس كما قال الأطباء ” سنة تدريب بلا تكليفات ولا مسئوليات”

مسؤليتك الحقيقية هي  أمام الله..كيف يمكنك أن تعمل و انت تشعر بالقهر و الظلم و أنك قد بخست حقوقا؟ بالطبع هذا صعب.

لو سمحت لا تستمع لصوت الاخرين ..أصدقائك أصحاب المهن الأخرى..أقاربك الذين يلمزونك ..الصحف التي تخصص ركنا لاخطاء الأطباء و قد يكون بعضها مغلوطا..

كن أكبر عقلا لأنك كذلك بالفعل..كن أكثر صبرا لأنك فعلتها لسنوات..كن حكيما لأن هذا هو الاسم الذي يطلقونه عليك

ربما كان تغيبك عن العمل لا يعد اهمالا جسيما و لن يضر أحدا..لكن تذكر أنها قد تكون أول خطوة تحيد بها عن القضبان..ستنظر جانبك الان لتجد أنك لم تبتعد كثيرا..لكن بعد سنوات و سنوات ستنظر و لن تجدها

أنا اخطأت و أهملت..أنت أخطأت و اهملت..لكنني رغم تبرمي و تذمري أعلم جيدا أن اهمالي هذا ليس له ما يبرره في الواقع..على العكس..أي عمل أقوم به أحتسبه عند الله حتى لو كان الثرثرة مع المريض

..

و اعلم قطعا أن الرزق بيد الله..لا وظيفة حكومية ولا راتب ولا غيره .. يمكنك أن تدرس و تتدرب خلال هذه الفترة دون أن تخل بواجبك..يمكنك ان قرأ كتبا خلال نوبتجياتك أو تحضر لمعادلات اججنبية..او تتعلم مهارات الطبيب التي لن يتعلمها سواك..كل هذا قد يساعدك أكثر بعد انتهاء هذه السنة على شق طريقك..فلا تنخدع بكون الطب مهنة حكومية و نيابة و تكليف و غيره..هناك نواب دون نواب..هناك أطباء يعملون و يكسبون و يكتسبون شهرة حتى و هم في بداية حياتهم..و منهم من يسافر للخارج ليدرس أو يعمل و يعود و قد فتح الله له أبوابا كثيرة..

أما موضوع المهام الموكلة إليك و التي لا تجد لها فائدة فاحتسب أجرها عند الله و أنها سعيا في حاجة اخيك

روى الحاكم وقال صحيح الإسناد: «لأن يمشي أحدكم مع أخيه في قضاء حاجته، وأشار بأصبعه أفضل من أن يعتكف في مسجدي هذا شهرين»

وعن أبي موسى رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «على كل مسلم صدقة. قيل: أرأيت إن لم يجد؟ قال: يعمل بيديه فينفع نفسه ويتصدق. قال: أرأيت إن لم يستطع؟ قال: يعين ذا الحاجة الملهوف» [رواه البخاري ومسلم].

كما ان تعلمك هذه المهام قد يكفيك الحرج الذي قد تشعر به فيما بعد عندما تجد ان ممرضتك أو عاملك في القسم يتكاسلون عن مهامهم ليوقعوك في حرج..أمام زملائك أو أساتذتك أو حتى تلامذتك..و هم لا يخجلون من أن يقولوا لطبيب ” روح اتعلمها!!” و قد سمعت هذا بنفسي من احد أصدقائي المقربين

****

كلمة أخيرة ..لا تحاول أن تربط كلامي بعملي..قد اكون منافقا لكن هذا حتما ليس من شأنك..كن سيد قرارك و لا تكن ظلا للاخرين

****

غفر الله لنا و لكم

Advertisements

2 responses to “25- أسطورة ميزو

  1. dr-sawsan March 1, 2012 at 8:14 pm

    ممتااااااز جدا
    وجميل انى بقراه فى اول يوم ليا ف الامتياز
    اتمنى اوى ان ربنا ينفعنى به
    كلمة أخيرة ..لا تحاول أن تربط كلامي بعملي..قد اكون منافقا لكن هذا حتما ليس من شأنك..كن سيد
    قرارك و لا تكن ظلا للاخرين
    “WHAT AMAZING END”

    • ref3atov March 12, 2012 at 4:13 am

      ربنا يكرمكم و يوفقكم في الامتياز..أكثر ناس في المستشفى فعلا همهم مساعدة المرضى ارضاء لله لا ارضاء لاستاذ او غيره هم الامتياز..وفقكم الله لما يحب و يرضى

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: